قصة الإسراء والمعراج - 1


"قصة الإسراء والمعراج1"، محاضرة لفضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو، وقد تناول فيها النقاط التالية: • فضل الأشهر الحرم. • الإسراء كان في رجب، لكن لم تعرف الليلة التي كان فيها. • قصة الإسراء: (خروجه صلى الله عليه وسلم من البيت، ركوبه البراق، وصول المسجد الأقصى، وجد الأنبياء وصلى بهم ركعتين في الأقصى، عاد النبي صلى عليه وسلم وجبريل إلى البراق فعرج بهما إلى السماء الدنيا وفيها آدم، ثم إلى السماء الثانية وفيها عيسى ابن مريم ويحيى ابن زكريا عليهما السلام، السماء الثالثة وفيها يوسف عليه السلام، السماء الرابعة وفيها إدريس عليه السلام، السماء الخامسة وفيها هارون ابن عمران عليه السلام، السماء السادسة وفيها موسى ابن عمران، السماء السابعة وإذا البيت المعمور وإذا إبراهيم عليه السلام مسند ظهره عليه، ثم عرج بهاما حتى بلغا سدرة المنتهى). • أوصاف سدرة المنتهى. • عرج برسول الله صلى الله عليه وسلم من السماء السابعة وكلمه ربه تعالى وفرض عليه خمسين صلاة، فرجع بها حتى اتى موسى ابن عمران في السماء السادسة فجعل يتردد بين ربه وموسى حتى صارت خمس صلوات في الليل والنهار على ما هي عليه اليوم. • نزل صلى الله عليه وسلم من حيث عرج به إلى بيت المقدس، الرجوع إلى مكة وقصة العير. • تفاوت الناس في التصديق بقصة الإسراء والمعراج. • صلاة جبريل بالنبي صلى الله عليه وسلم الأحاديث الواردة في ذلك. • الدروس والعبر من قصة الإسراء والمعراج: (تفضيل النبي صلى الله عليه وسلم والأنبياء على الخلائق جميعا، فضل المساجد على سائر الجمادات، مزايا وفضل المسجد الحرام، مزايا وفضل المسجد الأقصى، تذكر حقوق المسجد الأقصى وعماره، تعظيم المساجد واحترامها، الاتصال الروحي بين الأنبياء، الإيمان بالغيب).



آخر تحديث للموقع:  الاثنين, 29 مايو 2017 15:12 

تهنئة

رمضانيات

إعلان شروط مسابقة دخول المركز

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 127 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow