تعليق على خواتيم سورة الفرقان


ألقيت هذه المحاضرة في مدينة كيفه بتاريخ: 21 أكتوبر 2011، تحت عنوان: "تعليق على خواتيم سورة الفرقان"، وقد جاء فيها: • أثنى الله سبحانه وتعالى على نفسه ببعض خلقه وتدبيره • العالم ينقسم إلى علوي وسفلي، فالعلوي أربعة أنواع والسفلي أربعة أنواع متوازنة. • النجوم في السماء تقابلها الجبال في الأرض. • تزيين السماء بالكواكب مختصا بالسماء الدنيا، ولا يقتضي ذلك أن الكواكب جزء من السماء.. • سميت الشمس سراجا لأن إضاءة الكون السفلي كله • (يكور الليل على النهار، ويكور النهار على الليل) وليس أحدهما سابقا للآخر؛ أي ليس غالبا له. • الذي لا يذكر نعمة الله عليه لا يمكن أن يشكرها، والذي لا يتذكر أخذ الله الوبيل للماضين لا بد أن يتجاسر على معصية الله • نسيان الإنسان لذنوبه مُقتضٍ لعدم التوبة الله سبحانه وتعالى قبل أن يسخط عليه. • لكل إنسان حدٌّ من الذنوب إذا تجاوزه ختم على قلبه فلم يسمح له بالرجوع. • التوبة ثلاث درجات: • 1) توبة الله على العبد، يمنحها الله من يشاء. • 2) توبة العبد إلى الله تعالى، وهذا مقام يهدي الله له من شاء. • 3) قبول الله تعالى لتوبة العبد • (لَقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ..)



آخر تحديث للموقع:  الثلاثاء, 21 فبراير 2017 15:17 

تعزية

برامج تلفزيونية

إحصائيات

المتصفحون الآن: 142 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow