اغتيال الشيخ نادر العمراني


خطبة الجمعة لفضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو تحت عنوان: "جريمة اغتيال الشيخ نادر العمراني". وقد جاء فيها: • أن الله سبحانه وتعالى جعل أواخر هذه الحياة الدنيا مظهرا ومسرحا للفتن المضلة يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع دينه بعرض من الدنيا. • إن الذين يغفلون عن العرض على الله يتساهلون في الدخول في هذه الفتن. • لا بد أن نحذر الفتن ما ظهر منها وما بطن وأن نحرص في أواخر الزمان على السلامة لأن السلامة لا يعدلها شيء، وأن نحرص على الاستقامة على الصراط السوي الذي تركنا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم. • فإنكم جميعا مفتونون عليه مبتلون هل تستقيمون وتصبرون على الصراط الذي ترككم عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم أو تتساقطون عنه مع المتساقطين ذات اليمين وذات الشمال. • حفافا الصراط كما بينهما رسول الله صلى الله عليه وسلم. • بنيات الطريق المضلة. • جزاء الصابرين على الصراط. • من الفتن المضلة ما تسمعون من التجاسر على هذا الدين وازدراء ما عظم الله من شعائره العظيمة. • من هذه الفتن فشو الالحاد بين ابناء المسلمين وتجاسرهم على تكذيب المعلوم من الدين بالضرورة والاعتداء على جناب رسول الله صلى الله عليه وسلم، والاعتداء على المصاحف، وسفك الدماء. • من آخر المنكرات من ذلك الاعتداء على العلماء وقتلهم غيلة ظلما عدوانا كما حصل للشيخ نادر العمراني من علماء ليبيا. • مكانة الشيخ نادر العمراني. • من المؤسف أن زماننا زمان الفتن اشتهر فيه قتل العلماء على يد السلاطين الظالمين، ولكن قتل الشيخ نادر لم يكن على يد السلاطين وإنما كان بيد بعض من يزعم أنه من الدعاة ومن المنتسبين إلى الخير. • وهذا يذكرنا بما حصل لعبد الله بن خباب بن الأرت رضي الله عنه عندما أخذه الخوارج على شاطئ النهر في العراق فأضجعوه وذبحوه فاستطال دمه حتى قطع النهر. • مثل هذا النوع من الفتن المضلة والأزمات والمشكلات يتساهل به كثير من الناس، لا يعلمون أنه شرخ في الدين وأن موت العلماء من غير قتل هو نقص في الدين فكيف بقتل العلماء ظلما عدوانا. • هذا من المنكرات التي تقشعر منها الأبدان وتنكرها. • أذى رسول الله صلى الله عليه وسلم بأي وجه من أي إنسان هو مما لعن صاحبه في الدنيا والآخرة، وكذا الاعتداء على أعراض المؤمنين. • مثل هذا النوع من الفتن إذا ظهر في أي مكان فيمكن أن ينتقل إلى غيره فعدوى الفساد سريعة وليس لأهله حدود. • هذه الفتن من علامات الساعة ورقة الدين. • هذا الواقع الذي نعيشه يرى فيه الإنسان من المتناقضات ومن الفتن ما لم يكن يتوقع أن يراه في حياته. • بعض الناس يظن أن محبته لرسول الله صلى الله عليه وسلم إنما تكون بالطرب والأغاني والإفراط، وقد نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الاطراء. • حب رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما يكون باتباع ما جاء به من عند الله. • لا يمكن أن يأتي أحد بعد الصحابة رضي الله عنهم يحب رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد من حبهم له. • من أراد أن ينصر هذا الدين لا يمكن أن ينصره بالابتداع والإحداث. • مشكلة الإحداث في الدين. • بين رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الذين يحدثون بعده سيطردون عن حوضه يوم القيامة. • الذين يميلون عن الصراط ذات اليمين أو ذات الشمال من المبتدعة تسود وجوههم يوم القيامة. • فضل الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم. • الدعاء.



آخر تحديث للموقع:  الثلاثاء, 17 يناير 2017 13:43 

مسابقة قسم الائمة و الدعاة

برامج تلفزيونية

إحصائيات

المتصفحون الآن: 59 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow