محاضرة المبادرة إلى الخيرات


محاضرة لفضيلة الشيخ: محمد الحسن ابن الددو رئيس مركز تكوين العلماء – حفظه الله – بعنوان : المبادرة إلي الخيرات .ألقاها بتاريخ : 17- 4- 2014 وقد جاء فيها : • أن الله تعالي جعل الدنيا دار عمل وامتحان وجعل بعدها الآخرة دار جزاء وإعلان للنتائج . • يبدأ الامتحان منذ التكليف وينتهي بالموت وتعلن النتائج يوم القيامة :"فمنهم شقي وسعيد " • ولكل إنسان اجل ينتهي اليه عمره وذلك الأجل مستور عنه بلطف الله • وقد خلق الله في الانسان املا عجيبا في مقابل ذلك الاجل المهيب • ومن مُجارات الامل يكون التسويف في اداء الفرائض والتكاليف • فامر الله عباده بالمسارعة الي الخيرات والحذر من بغتة الاجل • معايير الآخرة مقصورة علي التقوى " إن أكرمكم عند الله أتقاكم " • الوزن الحقيقي هو الوزن يوم القيامة : والوزن يومئذ الحق " • إذا شعر الانسان بالمسارعة والمنافسة فان عليه ان يبتدر الموت قبل ان ياتيه • الاجل مخفي عنك ولكنك تعلم انه آت لامحالة • ومحطات العمر ومراحله أمارةٌ للعاقل على اقتراب الاجل ، وانه المحطة الموالية. • الذين آمنوا وعملوا الصالحات لا يرجعون "اسفل سافلين " بل لا يزدادون من الله الا قربا ، ولو تقدم بهم العمر وظهرت عليهم اعراض الشيخوخة : قال تعلي : "يرفع الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات " • الله سبحانه وتعلى هو مصدر البركة ؛ وما تقبله من الاعمال التي نعملها في هذا العمر المحدود بارك فيه ونماه حتي تكون تلك الحسنات مثل الجبال . • مراتب عمر الانسان ومحطاته تسعة ؛ والموجود منا الآن على الارض قد تخطوْا سبع مراحل وبقي لنا محطتان هما الموت والبعث . • الامور الستة التي تحول دون المبادرة المذكورة’ في حديث النبي صلي الله عليه وسلم : " بادروا بالاعمال ستا " • اقسام الذين جعلت الدنيا في قلوبهم ... • والموفقون من جعل الله الدنيا في ايديهم ... • واحساس الانسان بالغني سبب للطغيان وهو التمرد علي اوامر الله • خير الناس من طال عمره وحسن عمله ، وشر الناس من طال عمره وساء عمله. • الغني عرض والاعراض لاتدوم . • نحن في ايام بين يدي الساعة حين يتقارب الزمان وتنزع منه البركة . • التوفيق في مثل هذه الايام للاعمال الصالحة اكثر اجرا . • اقسام المال الذاهب ؛ ومنه ما ضرب الله له مثلا : " فأصابه وابل فتركه صلدا " • الفقر سبب للخنوع والمذلة ومن وجه فقره الى الناس ركبوا ضعفه . • ومن انزل فقره وحاجته بالله ؛فقد استعاذ بمَعاذ وتعلق بركن ركين . • اقوال الحكماء في ذلك ... • ومن الفتن الهرم وهو ذهاب القوى بتقدم العمر وقد استعاذ النبي صلى الله عليه وسلم من " سوء الكبر " • الهرم واعراضه في اقوال الشعراء والحكماء . • قصة الشيخ مع الرجل المعمر الذي ساله عن نومه فقال الرجل : لا انام ولكنني احمد الله علي ذلك فكل ليلة اختم القرآن . • ومن الفتن الموت المجهز ... موعد حتمي امامنا جميعا • بكاء الشيخ في تلاوة قول الله تعلى : "فكشفنا عنك غطاءك فبصرُك اليوم حديدٌ " • وحشة القبور ودهشتها امر عظيم ؛ وفي الحديث : ان هذه القبور مظلمة على اهلها وان الله ينورها عليهم بدعائي وصلاتي . • عندما يحط الناس رحالهم بالقبور تزول كل فوارق الدنيا من الغني والفقر والحسن والقبح والبياض والسواد ؛ فقد تركوا تلك المعايير في الدنيا : • " وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم " • الموت قاطع للامال كلها وهو محطة من عجائب المحطات . • القبر اعظم من كل ما قبله واعظم منه كل ما بعده • وبالموت يُحال بين المرء وبين الاعمال الصالحة . • ومن الفتن : فتنة المسيح الدجال "وما من نبي الا وقد انذره امته " • وكان صلي الله عليه وسلم يحذر اصحابه منه في كل مجلس وحديث . • الامتحانات والفتن التي تصحب الدجال • إفاضةُ الشيخ ـ حفظه الله ـ في خبر الدجال . • وشرع لنا في الصلاة ان نتعوذ بالله "من فتنة المسيح الدجال " • لقد ظهرت أشراط الساعة الصغرى ونحن ننتظر الاشراط الكبرى . • الشيخ : ما من يوم الا وانا انتظر خبرا في وسائل الاعلام عن ظهور شرط من الاشراط الكبرى . • الفتنة السادسة : الساعة .. الصاخة ..يوم القيامة ..يوم العرض على الله . • ذكرُ النفخ في الصور ، والحشر ،وعرض النار ،ودنو الشمس من الخلائق ِ،وشدة العرق يوم القيامةِ • كل اعمالنا اليوم معدة لهذا اليوم العظيم . • العمل كله دنيوي ..وليس في الموقف يوم يقوم الناس لرب العالمينَ صلاة ولا ذكر ولا استغفار . • والتفاوت والتنافس حاصل حتي بين اهل الجنة ؛ واعلاهم منزلة اهل الفردوس الأعلىوسقفه عرش الرحمن. • ان العهد الذي بيننا وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم في نصرة دين الله قد بينه يوم الفتح : "وإذا استنفرتم فانفروا " • ويبارك الله في العمل الخالص الموافق للسنة . • ومن صور التسابق إجابةُ المؤذن إلي صلاة الجماعة . • وإجابة الدعوة الى العلم النافع ،والإنفاق ،والدفاع عن المظلومين . • والمسابقة الى الخيرات فيها تحدٍّ عظيم ؛أن السبق فيها شاقٌّ وان من سبقكفقلما ما امكنك اللحاق به . • كــــــل عمل تُدعي اليه له قيمة خاصةٌ به في ميزان الله ؛ فلزمت المبادرة والمســـــــــــــارعة إلى الخـــــــــــيرات . • الدعاء.



آخر تحديث للموقع:  الجمعة, 17 نوفمبر 2017 23:31 

مقتطفات من برنامج معالم 2

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 90 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow