الدورة الثامنة للدعوة. طلب العلم


"الدورة الثامنة للدعوة، طلب العلم". عناصر المحاضرة: • ضرورة إخلاص النية في طلب العلم. • طلب العلم من الأمور التي يشق فيها الإخلاص فيحتاج الإنسان فيه إلى المجاهدة. • فضل العلم وأهله. • (صحيح البخاري)، باب التقاضي والملازمة في المسجد. • "التقاضي" مصدر تقاضى وهو يدل على أمرين: 1الترافع عند القضاء لفصل الخصام 2او طلب قضاء الدين بين الدائم والمدين. • المساجد هي عاصمة الإسلام الواقعية،هي إقامة الدولة جميعا فهي مكان التعليم، وهي مكان القضاء، وهي مكان بيت المال، وهي مكان السجن واستصلاح حال الناس، مكان تجييش الجيوش، مكان الاستشفاء، مكان استقبال الوفود. فقد استعمله رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذه الأمور كلها. • "الملازمة" معناها لزوم الغريم لغريمه، والمقصود بها طلبه لقضاء دينه. • هذه الملازمة هي التي سمي منها الغريم غريما. • "في المسجد" "أل" التي في المسجد عهدية وهو مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولكن المعنى أن ذلك يتعداه إلى غيره من المساجد، وهذا استثناء من القاعدة أن المساجد لا تطلب فيها الدنيا. • رخص في التقاضي في المسجد، وهو استثناء من القاعدة. • "في المسجد" تقتضي أمرين: 1تقاضي الدائن دينه من المدين، 2التقاضي بمعنى الخصام إلى القاضي. • الملازمة جائزة في المسجد استثناء من طلب الدنيا في المساجد. • الأخوة الإسلامية مقصد شرعي منظور إليه في تشريع الأحكام كلها، ومما يرسخها نفي الظلم ورد الديون والحقوق إلى أهلها والقضاء بفض النزاع وفصل الخصومات فكلها أمور مقصودة شرعا فلذلك أحلت في المسجد. • قال البخاري: عن كعب ابن مالك رضي الله عنه أخبره أنه تقاضى ابن أبي حدرد دينا كان له عليه في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتفعت أصواتهما حتى سمعها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في بيت فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إليهما حتى كشف سجف حجرته فنادى كعب ابن مالك فقال "يا كعب" فقال لبيك يارسول الله فأشار بيده أن ضع الشطر فقال كعب قد فعلت يارسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "قم فاقضه". • نبذة عن كعب ابن مالك رضي الله عنه. • مقامات التوبة: توبة الله على عبده ليتوب، توبة العبد إلى الله، توبة الله على العبد بقبول توبته. • مواقف كعب ابن مالك في الإسلام. • شرح الحديث السابق. • سجف البيت هو ما يدلى على الباب ليستر ما في البيت. • الشطر النصف. • من ما يؤخذ من هذا الحديث: 1جواز مقاضاة الغريم غريمه في المسجد، 2جواز قضاء القاضي في المسجد، 3جوازملازمة الغريمة غريمه في المسجد، 4أن الإنسان إذا ظلم فله الحق أن يرفع صوته،( ثلاثة أمور مندوبة أفض من الواجب: الإنظار إلى ميسرة، رد السلام، الوضوء قبل دخول الوقت)، 5أن الصلح مطلوب بين المسلمين وأنه كاف لفض النزاع وأن القاضي لا يلجأ إلى الحكم قبل الصلح، 7يدل على قضية ضع وتعجل، 8أن النبي صلى الله عليه وسلم يتصرف بأنواع من التصرف، 9قوله "قم فاقضه" يدل على وجوب تنفيذ الصلح والمبادرة إلى تنفيذ الحكم. • الرد على أسئلة الحاضرين.



مسابقة قسم الائمة و الدعاة

برامج تلفزيونية

إحصائيات

المتصفحون الآن: 54 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow