الحركات الإسلامية..الأزمات و التحديات1


"الحركات الإسلامية .. الأزمات والتحديات"، "برنامج بلا حدود"، 21/09/2016 ، على قناة الجزيرة الإخبارية، مع فضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو، وقد تناولت هذه الحلقة ما يلي: • أسباب تفشي الخلافات والإخفاقات والانشقاقات داخل صفوف الحركات الإسلامية. • الخلاف فطري في البشر وظاهرة طبيعية فيه، وتاريخ الأمة يشهد بذلك منذ عهد الصحابة رضي الله عنهم، لكن ينبغي تدبيره. • الخلاف الذي ينشأ عنه عمل هو من مظاهر الشرك. • تحذير رسول الله صلى الله عليه وسلم من الخلاف والفرقة والنزاع. • فشل أفراد من الحركة ليس فشلا لها. • الذين هدفهم السلطة يضحون بكل شيء وينتزعونها انتزاعا. • القيادة الآسرة التي تسلم إليها النفوس وينساق الناس وراءها نادرة الوقوع. • الزعامة وقت الأزمات ليست هي الزعامة وقت العافية. • صفات القائد. • ينبغي تحديد مدة القيادة في كل جماعة بوقت محدد في دستورها ونظامها. • اللوائح في الحركات ينبغي أن تكون عن طواعية وبشفافية كاملة في وضعها وأن يوافق عليها جمهور الناس إن لم يكن كلهم. • الرسول صلى الله عليه وسلم عند موته هم أن يكتب كتابا لا يختلف الناس عليه، وهذا أصل أن يكون للناس كتاب لا يختلفون عليه ينظم شؤونهم. • اختيار نقباء الناس وعرفائهم يكون عن طريق الانتخاب. • حكم الحشد لأشخاص من قبل القيادة وتوجيه الأمر للصف لانتخابهم. • المحن التي تتعرض لها الحركات الإسلامية هي تمحيص لها وهي من سنن الله في الكون، وفي بعض الأحيان يكون التمحيص ذا حكمة خفية، فتأتي محنة وفي نطاقها منحة، والأزمات لها حلول. • المحن مفاصل مثل مفاصل الأعضاء، فهي مفاصل التاريخ، وللتاريخ محطات ومفاصل وهي غيبية، وإنما تعرف بعلامات من عالم الشهادة، لأننا لا نعلم الغيب، فإذا جاءت محنة دل ذلك على أن هذا الوقت وقت تقويم ومراجعة، وحينئذ ننظر نظرة فاحصة ونغير، فربما شمل التغير القيادة أو اللوائح أو الأولويات. • اختلاف خطط واهتمامات الإخوان في كل قطر عن القطر الآخر. • الحركات الإسلامية لا تبيع ولا تشتري بمواقفها وإنما تقف تلك المواقف بحسب ما يمليه عليها الشرع ويوجبه عليها. • الإخوان في مصر والشام الآن وقت المراجعة بالنسبة للقيادة واللوائح والأولويات وقضية الحكم والسياسة والرابطة بين الإخوان في الداخل والخارج. • الاتجاه السائد في الحركات والأحزاب الإسلامية هو الفصل بين السلطات.



مقتطفات من برنامج معالم 2

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 74 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow