ج2 نهاية المقدمة وبابا أسباب الميراث وموانعه


يواصل فضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو في الدرس الثاني شرحه لمتن الرحبية، منهيا شرح الأبيات المتبقية من مقدمة الكتاب؛ وقد تعرض الشيخ في حديثه للنقاط التالية: • استحباب بداية الأعمال الصالحة بالدعاء، وتعميمه فذلك من مظان الإجابة. • ذكر قواعد المَفْعَل الأربعة. • تعريف المذهب لغة واصطلاحا. • طرق الراسخين من العلم في فهم النصوص الشرعية واستنباط الأحكام منها. • نشأة المذاهب الفقهية وتطورها. • ترجمة لزيد بن ثابت رضي الله عنه وشهادة النبي صلى الله عليه وسلم له بمعرفة علم الفرائض. • النسبة إنما تكون للمفرد لا الجمع. • تكليف العبد بتحقيق خطة عمل من أربعة أركان خلال حياته. • سنة الله في إزالة الخلق التدرج؛ ويدخل في المدركات المعنوية والحسية. • قاعدة صياغة أفعل التفضيل. • تساوي الناس في حظوظهم من التقليد والاجتهاد حسب مستوياتهم. • حالات الاسم الواقع بعد سيما. • تقديم ترجمة للإمام الشافعي. • سرد معاني نحا وتفسير القول في اللغة. • التوسع في ذكر الحالات التي تكون عليها العلاقة بين اللفظ والمعنى، والتمثيل على بعضها. وفيما يلي نص الأبيات التي تقدم شرحها: وَنَسْأَلُ اللهَ لَنَا الْإِعَانَهْ * فِيمَا تَوَخَّيْنَا مِنَ الْإِبَانَهْ *** عَنْ مَذْهَبِ الْإِمَامِ زَيْدِ الْفَرَضِي * إِذْ كَانَ ذَاكَ مِنْ أَهَمِّ الْغَرَضِ *** عِلْماً بأَنَّ الْعِلْمَ خَيْرُ مَا سُعِي * فِيهِ وَأَوْلَى مَا لَهُ الْعَبْدُ دُعِي *** وَأَنَّ هَذَا الْعِلْمَ مَخْصُوصٌ بِمَا * قَدْ شَاعَ فيهِ عِنْدَ كُلِّ الْعُلَمَا *** لِأَنَّهُ أَوَّلُ عِلْمٍ يُفْقَدُ * فِي الْأَرْضِ حَتَّى لاَ يَكَادُ يُوجَدُ *** وَأَنَّ زَيْداً خُصَّ لاَ مَحَالَهْ * بِمَا حَبَاهُ خَاتِمُ الرِّسَالَهْ *** مِنْ قَوْلِهِ فِي فَضْلَهِ مُنَبِّهَا * أَفْرَضُكُمْ زَيْدٌ وَنَاهِيكَ بِهَا *** فَكَانَ أَوْلَى بِاتِّبَاعِ التَّابِعِ * لاَ سِيَّمَا وَقَدْ نَحَاهُ الشَّافِعِي *** فَهَاكَ فِيهِ الْقَوْلَ عَنْ إِيجَازِ * مُبَرَّأً عَنْ وَصْمَةِ الإلْغَازِ. ثم واصل الشيخ مع شرح الكتاب؛ حيث تناول بابي أسباب الميراث وموانعه، وتعرض خلال حديثه للنقاط التالية: • للإرث أركان وأسباب وموانع. • أركان الإرث ثلاثة: المورِّث: وهو الميت أو من في حكمه، والوارث: وهو من تحققت حياته بعد مورِّثه، والموروث: هو الحق المتعلق بالمال أو الدية. • تعريف السبب لغة واصطلاحا لدى الأصوليين. • أقسام خطاب الله تعالى للعباد، والفروق بين كل منها. • أسباب الوراثة ثلاثة: النسب والنكاح والولاء. • الإرث حق تابع للعقد الصحيح ولا يشترط فيه الدخول. • أنواع المطلقات من حيث استحقاق الإرث. • أقسام أسباب الولاء. • يرث بالنسب ثلاثة أقسام الأصول والفصول والحواشي. • تعريف المانع لغة واصطلاحا. • موانع الإرث الثلاثة: الرق والقتل والكفر، والحقيقة أن الموانع أكثر من ذلك؛ إذ تشمل: عدم تحقق الموت أو الحياة، والشك في سبق الموت، واللعان، والزنا. وفيما يلي نص الأبيات التي شرح الشيخ: بَابُ أَسْبَاب المِيرَاث: أَسْبَابُ مِيرَاثِ الْوَرَى ثَلَاثَهْ * كُلٌّ يُفِيدُ رَبَّهُ الْوِرَاثَهْ *** وَهْيَ نِكَاحٌ وَوَلاَءٌ وَنَسَبْ * مَا بَعْدَهُنَّ لِلْمَوَارِيثِ سَبَبْ. بَابُ مَوَانعِ الإِرْثِ: وَيَمْنَعُ الشَّخْصَ مِنْ الْمِيرَاثِ * وَاحِدَةٌ مِنْ عِلَلٍ ثَلَاثِ *** رِقٍّ وَقَتْلٍ وَاخْتِلاَفِ دِينِ * فَافْهَمْ فَلَيْسَ الشَّكُّ كَالْيَقِينِ. ثم أجاب الشيخ في نهاية المحاضرة على بعض أسئلة الحضور؛ ولمتابعة الحلقة كاملة يمكنكم الدخول للمادة الصوتية أعلاه، ويواصل الشيخ مع شرح المتن في الدروس الموالية.



آخر تحديث للموقع:  الأحد, 19 نوفمبر 2017 23:58 

مقتطفات من برنامج معالم 2

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 122 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow