الإيمان بالقدر


محاضرة لفضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو رئيس مركز تكوين العلماء بموريتانيا، تحت عنوان: "الإيمان بالقدر"، بتاريخ: 23/03/2007م. وقد تناول فيها الشيخ مايلي: • سر شرف الإنسان ميرته عن الحيوان هو الإيمان: • أهل الإيمان متفاوتون عند الله • ازدياد النبيين والمؤمنين بتنزل القرآن: • كان محمد صلى الله عليه وسلم يفرح بما ينزل من القرءان الكريم، قل بفضل وبرحمته فليفرحوا هو خير مما يجمعون. فضل الله القرءان ورحمته السنه. • الإنسان إذا اهتدى زاده الله إيمان: والذين اهتدوا زادهم هدى وتاهم تقواهم • لا يقبل الله إلا من المتقين • لا ييأس من رحمة الله إلا الكافرون • الرجاء والخوف • الإيمان بالقدر خيره وشره • اركان الإيمان: (الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وبالقدر خيره وشره) • الإيمان بالله يشمل: (الإيمان بألوهيته، الإيمان بربوبيته، الإيمان بأسمائه وصفاته) • فوائد أركان الإيمان الستة وأثره على العبد • تحقيق الإيمان بحب الله وأنه وحده الذي بيده الجنة والنار، وهو الذي يأخذ السموات السبع فيجعهن يوم القيامة على اصبع و الأرضين السبع ويجعلهن على اصبع والجبال فيجعها على اصبع والبحار فيجعلها على اصبع والبهائم والدواب والبشر فيجعلهن على اصبع ثم يهزهن فيقول انا الملك اين الجبارون اين المتكبرون، وهو الذي يدبر الأمر ولا يستغني عنه أحد من خلقه. • مراتب القدر: (1علم الله تعال بجميع الاشياء قبل وجودها على وجه التفصيل والاجمال، 2كتابته لكل ماهو كائن في صحف عنده فوق عرشه، 3توزيع ماهو كائن على الزمن، 4تنفيذ ما هو كائن على وفق علم الله في الأزل) • جميع الخلائق ارزاقها مقدرة عند الله: "وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقه ويعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين". • اقسام القدر:(1القدر الخير الحلو، 2القدر الخير المر، 3القدر الشر الحلو، 4القدر الشر المر) • أنواع إرادة الله: 1الإرادة التكوينية أو الكلمات الكونية، 2الإرادة التشريعية أو الكلمات التشريعية) • الكلمات التكوينية: هي التي يخلق بها خلقه ويدبر بها أمرها ولا حصر لها ولا نهاية ولا مبدل لها ونسخ ولا إنساء. • الكلمات التشريعية: هي التي يأمر بها الله وينهى فيطيع بها البر ويتعداه الكافر، لم تكن قبل خلق الكون، وهي التي ينزل بها جبريل على الانبياء بالكتب المنزل، وهي وحي الله تعالى ويمسها التبديل والنسخ والانساء. • الإرادة التشريعية: هي الأمر: فإرادة الله للصلاة معناها أمره بها، وإرادته للزكاة معناها أمره بها، وإرادة للصيام معناها أمره به، ... • الإرادة التكوينية: تكوينه للشيء وإبرازه للوجود. • تقسيم أفعال العباد باعتبار الإرادتين (الإرادة الكونية، والإرادة التشريعية): 1ما تعلقت به الإرادتان معا كالأعمال الصالحة من النبيين ومن الصالحين، 2ما لم تتعلق به واحدة من الإرادتين كالأعمال السيئة من الأنبياء والصالحين، 3ما تعلقت به الإرادة التشريعية دون الكونية كالأعمال الصالحة من الفجرة الكفرة، 4ما تعلقت به الإرادة الكونية دون الإرادة التشريعية كالأعمال السيئة من الفجرة الكفرة. • اختلاف الناس في القدر أو اقوال الناس في القدر • القول الأول: الذين ينفون القدر جملة وتفصيلا: هم أهل القدر • القول الثاني: مذهب الجبرية: الذين يبالغون في إثبات القدر حتى نسبوا الأفعال كلها لله • القول الثالث: مذهب أبي الحسن الأشعري، إثبات نظرية الكسب، جميع المخلوقات من خلق الله، الانسان خلقه الله وخلق أفعاله، ولكن خلق الله في الانسان كسبا وخلق الفعل وإذا وقعت المقاربة بين الكسب والفعل انجذب الفعل إلى الكسب كانجذاب الحديد إلى المغناطيس، الانسان تخلق له طاعة واستطاعة على الطاعة. • القول الرابع: وهو التفريق بين الخلق والفعل: الخلق من الله ، اما الفعل فبعضه من الله كإنزال المطر، وإرسال الرسل، والإحياء، والرزق،..... وبعضه من العباد كالصلاة، والزكاة، والكذب ...(الطاعات والمعاصي). • التسيير والتخيير: نحن مسيرون في الخلق، أما الشرع فنحن مخيرون فما فعلنا من الطاعات فهو لنا وما فعلناه من المعاصي فهو علينا "من يفعل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره". • ما يترتب على الإيمان بالقدر: الشجاعة، القناعة التامة، عدم الإحباط أبدا... • قصة موسى والخضر • الدعاء.



 

آخر تحديث للموقع:  الجمعة, 17 نوفمبر 2017 23:31 

مقتطفات من برنامج معالم 2

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 59 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow