معنى اسم الملائكة


معنى اسم الملائكة: • الإيمان بالملائكة هو الركن الثاني من أركان الإيمان. • الملائكة جمع ملَك وملك أصله مأْلك والمألك الرسالة والرسول الذي يبلغها، والرسالة تسمى مأْلَكا ومأْلَكة ومألُكا ومألُكة، قال الشاعر: أبلغ النعمان عني مألكا...إنني قد طال حبسي وانتظار، لو بغير الماء حلقي شرق...كنت كالغصان بالماء اعتصار، أبلغ النعمان عني مألكا أي رسالة، وبما أن الذي يحمل الرسالة من عند الله هو من الملائكة سموا ملائكة بذلك، كما أن المرسلين يسمون رسلا، والرسول يطلق على الرسالة وعلى حاملها فمن إطلاقها على الرسالة قول الشاعر: لقد كذب الواشون ما بحت عندهم... بليلى وما أرسلتهم برسولي، وما أرسلتهم برسولي أي ما أرسلتهم برسالة، والملائكة الكرام جنس من خلق الله ومن جنوده، خلقهم الله من نور، ومحضهم لطاعته وخلصهم لعبادته، فهم عباد مكرمون لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يأمرون يسبحون الليل والنهار لا يفترون، وقد جعلهم الله أجناسا متفاوتي الخلقة فقد قال تعالى: "جاعل الملائكة رسلا أولي أجنحة مثنى وثلاث ورباع يزيد في الخلق ما يشاء"، وبين الله أنه يصطفي منهم من يرسله برسالته، وقد اصطفى منهم جبريل فجعله أمينه على الوحي فقد قال الله تعالى: "الله يصطفي من الملائكة رسلا ومن الناس"، ومنهم الرسل الذين يرسلهم الله، وهؤلاء هم أفضل الملائكة، فجبريل ـ عليه السلام ـ سبق أنه هو وحده الذي يسمع كلام الله ـ جل جلاله ـ وأن غيره من الملائكة إذا تكلم الله بشيء من كلامه امتلأت قلوبهم من الفزع " حتى إذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم قالوا الحق وهو العلي الكبير".



آخر تحديث للموقع:  الخميس, 22 يونيو 2017 12:36 

مقتطفات من برنامج معالم 2

رمضانيات

إعلان شروط مسابقة دخول المركز

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 68 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow